الفروعتربية وشباب

إضاءة شموع في ذكرى أسبوع شهداء كفتون على نصب شهداء مجزرة حلبا

بمناسبة ذكرى مرور أسبوع الرفقاء علاء فارس، جورج سركيس، فادي سركيس الذي ارتقوا شهداء في بلدة كفتون بعملية اغتيال جبانة، قامت مفوضية الاشبال والرواد ـ نظارة التربية والشباب في منفذية عكار باضاءة الشموع على نصب شهداء مجزرة حلبا.

ألقى مفوض الأشبال محمود العبد كلمة قال فيها:

ليس غريبا عن نسور الحزب السوري القومي الاجتماعي أن يبذلوا الدماء في سبيل حماية المجتمع من ارهاب البغاة والظلاميين .فمرتكبي مجزرة كفتون هم من ذات الصنف الارهابي الذي ارتكب مجزرة حلبا الوحشية ونقول لهم انه لا مكان لأبناء الظلام بين ابناء الحياة .

أضاف: إن دماء شهداء كفتون، دماء عز وفخر، وهي امانة في أعناقنا، كما دماء شهداء مجزرة حلبا حتى تحقيق العدالة والاقتصاص من المجرمين.

30/8/2020                                                                   عمدة الإعلام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *