الفروع

منفذية السويداء في “القومي” نظمت حملة تبرع بالدم بمناسبة يوم الفداء وعيد الجيش

   

من ضمن سلسلة نشاطاتها بذكرى استشهاد باعث النهضة وبمناسبة عيد  الجيش السوري نظمت منفذية السويداء في الحزب السوري القومي الاجتماعي حملة تبرع بالدم شارك فيها منفذ عام السويداء سمير الملحم  وناظري التدريب حمد حامد والعمل والشؤون الاجتماعية عفيف المهنا وعدد من المسؤولين إضافة إلى جمع من نسور الزوبعة والقوميين والمواطنين.

وأكد  المنفذ العام الملحم ان هذه الحملة تترافق مع احياء يوم الفداء يوم استشهاد مؤسس الحزب انطون سعاده المثل والقدوة في التضحية والفداء. متمثلين قوله “إن الدماء التي تجري في عروقنا هي وديعة الأمة فينا متى طلبتها وجدتها” وان الهدف من حملة التبرع  هو دعم الجيش السوري البطل الذي يسجل أروع ملاحم الصمود والتصدي بمواجهة الارهاب، وأن الدماء التي يتبرع بها القوميون الاجتماعيون هي اقل واجب وهي عربون محبة ووفاء للرجال الذين لم يبخلوا في الدفاع عن ارض هذه الأمة وعزتها.

وقد شكر رئيس مركز التبرع بالدم الملازم أول غدير مخلوف الحزب السوري القومي الاجتماعي على المبادرة بالتبرع لبنك الدم بمناسبة عيد الجيش والتي تأتي عربون محبة ووفاء لجيشنا البطل الصامد على كل  الجبهات وصانع المجد والانتصار، لافتاً إلى أن دماء القوميين امتزجت مع دماء الجيش السوري البطل.

وختم بالقول: لكم منا كل  المحبة والاحترام والنصر لسورية.

بدورهم عبر الرفقاء المشاركون في الحملة عن إيمانهم بدورهم الاجتماعي وان ما يقومون به هو جزء بسيط مقابل التضحيات التي يقوم بها جيشنا الباسل وهو من منطلق واجبهم القومي تجاه حماة الأرض والعرض وتجاه أرضنا السورية واليوم نرد جزء بسيطاً من الجميل للجيش  السوري البطل وتعبير منا نحن نسور الزوبعة على اعتزازنا وفخرنا بجيشنا البطل والذي نحن واياه في خندق واحد بمعارك المواجهة ضد الارهاب.

11/8/2019                                                                                               عمدة الإعلام

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *