الفروع

مدير مديرية قانا الجليل في لقاء تضامني : إنتصار غزة يكمل مشهد النصر الذي حققته سورية على الارهاب ورعاته

شارك وفد من منفذية صور في الحزب السوري القومي الإجتماعي ضم ناظر الإذاعة  محمد صفي الدين ومدير مديرية قانا الجليل حسين بزيع باللقاء التضامني مع غزة الذي دعا إليه التيار الأسعدي في الجنوب، بحضور ممثلي الأحزاب الوطنية اللبنانية، والفصائل الفلسطينية والجمعيات الأهلية.

وألقى مدير مديرية قانا الجليل في “القومي” حسين بزيع كلمة جاء فيها: إن ما يجري اليوم على ارض فلسطين من صمود إسطوري وثبات على الموقف والنهج، يؤكد لنا من جديد أن القوة هي القول الفصل في إثبات الحق القومي او إنكاره، وما حصل من ملحمة بطولية، هو حلقة من حلقات المواجهة التي يجب أن تبقى مفتوحة على مصراعيها لدحر العدو الصهيوني عن فلسطين.

أضاف: هذا النصر الذي تحقق في غزة على أيدي المقاومين يؤكد مجدداً صوابية  خيار المقاومة، بعد فشل كافة محاولات التسوية والرهانات الخاسرة، وما إستقالة وزير الحرب في حكومة العدو الا دليلا على هشاشة القيادتين الأمنية والسياسية في النيل من المقاومة.

ولفت إلى أنّ المعادلة التي فرضتها المقاومة في غزة  تأتي مكملة لمعادلة الردع التي فرضتها المقاومة في لبنان بعد عدوان تموز 2006، ومع إنتصار غزة يكتمل مشهد النصر الذي ترسخ في الشام بعد القضاء على الإرهاب ودحره، فباتت غزة عنوان إنتصار جديد للمقاومة ومحورها، وكما أسقطت الشام المؤامرة الكونية الارهابية، ها هي غزة تسقط “صفقة القرن” المشؤومة التي تحمل توقيع اميركا وحلفائها وادواتها من عرب التطبيع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *