الرئيسةالفروع

منفذية الشوف في “القومي”: حفنة من الموتورين تمارس العته الاخلاقي من دون رادع

صدر عن منفذية الشوف في الحزب السوري القومي الإجتماعي ما يلي:

بعد أن نشر المدعو رشيد جنبلاط تسجيلاً مصوراً على صفحته الفايسبوكية، وفيه يتطاول على تاريخ القوميين الاجتماعيين وزعيم حزبهم، وفي ظل كثرة المتفلتين على وسائل التواصل الذين ينعقون مع كل ناعق، ولأننا نربأ النزول الى مستويات دنيئة ورخيصة، يهمنا توضيح الآتي:

أولاً: إنطلاقاً من حرصنا الشديد على أمن الجبل وإستقراره ووحدة الحياة بين جميع المكونات السياسية على اختلافها، نؤكد إلتزامنا بعدم الإنجرار إلى ما يعكر صفو الوحدة الاجتماعية، بسبب حفنة من الموتورين تمارس العته الاخلاقي من دون رادع.

ثانياً: إننا في منفذية الشوف في الحزب السوري القومي الاجتماعي نستغرب عدم صدور موقف شاجب من قبل المسؤولين في الحزب التقدمي الاشتراكي يضع حداً لهذا الشخص المتطفل والمتطاول، خصوصاً وأنه تحت عباءة الحزب الاشتراكي كما أعلن في غير مناسبة.

ثالثاً: إنّ ما ينطق به هذا الشخص، يسئ بالمقام الأول الى جمهور الاشتراكيين والراحل الكبير كمال جنبلاط الذي قال: “سعاده رجل عقيدة ومؤسس مدرسة فكرية كبرى وباعث نهضة في أنحاء الشرق قد يندر لها مثيل. ”

رابعاً: نجدد التأكيد بأن الظرف الدقيق والحساس يملي على جميع القوى وقفة مسؤولة لتحصين الجبل بوجه كل من يحاول اثارة البلبلة وإحداث الفتن، ومنع الأبواق الرخيصة التي نعلم حقيقة أهداف اصحابها، من الإيقاع بين الأهل في منطقة الجبل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *