الرئيسةتقاريرمركزي

مضبطة اتهام.. عقوبة الإعدام لمرتكبي جريمة كفتون الارهابية

أصدرت الهيئة الاتهامية في لبنان الشمالي ـ الغرفة الأولى برئاسة الرئيس الأول القاضي رضا رعد وعضوية المستشارين القاضيين إلياس الحاج عساف ورانيا الأسمر مضبطة اتهام صدّقت بموجبها القرار الظني الذي أصدرته قاضية التحقيق الأولى سمرندا نصار بملف جريمة كفتون الإرهابية.

وأكدت مضبطة الاتهام على أنّ فعل المدّعى عليهم: إيهاب يوسف شاهين، أحمد سمير الشامي، أحمد بري اسماعيل، عبدالله عباس البريدي، فادي خالد الفارس، مصطفى محمد مرعي وطارق محمود العيس تنطبق عليهم أحكام جنايتي المادتين 335 و 549 من قانون العقوبات اللبناني، هذا فضلاً عن جنحة المادة 72 من قانون الأسلحة والذخائر. وبذلك تكون عقوبة الإعدام بانتظار المجرمين الذين ستجري محاكمتهم – استثنائياً – أمام محكمة الجنايات في بيروت نظراً لدقة وخطورة وحساسية الملف.

ومن الجدير ذكره أنّ سبعة من مرتكبي جريمة كفتون الإرهابية كانوا قد لقوا حتفهم خلال مطاردتهم في منطقة حنيدر من قبل الجيش اللبناني بهدف توقيفهم وسوْقهم إلى العدالة، فكانت نتيجة المطاردة مقتل كلّ من الإرهابيين: محمد اسماعيل الحجار، عمر محمد بريص، يوسف خلف الخلف، خضر محمد الحسن، حسن محمد حدارة، خالد محمد التلاوي ومالك عبد الرحمن مرعش.

وكانت المجموعة المكوّنة من 14 فرداً – سبق لهم أن بايعوا قيادات التنظيمات الإرهابية – قد نفذت بتاريخ 21 آب 2020 جريمة مروّعة أدّت إلى ارتقاء ثلاثة قوميين اجتماعيين شهداء هم الرفقاء: فادي سركيس، وعلاء فارس وجورج سركيس.

 

 

9/6/2020                                           الموقع (ssnp.online) الرسمي

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *