الرئيسةالفروع

مديرية تفاحتا ومفوضية جزين في “القومي” أحيتا الثامن من تموز.. وتحية للشهداء عبدالله الجيزي وطالب أبو ريا وجوزيف شداد وباقات ورد على أضرحتهم

بمناسبة الثامن من تموز ذكرى استشهاد أنطون سعاده، قامت مديرية تفاحتا التابعة لمنفذية صيدا ـ الزهراني في الحزب السوري القومي الاجتماعي بوضع باقة زهر على ضريح  الشهيد عبدالله الجيزي، وذلك بحضور منفذ عام صيدا ـ الزهراني د. خليل بعجور وناظر الإذاعة في المنفذية محمد غدار ومدير مديرية تفاحتا جمال هاشم وهيئة المديرية.

يُذكر أن الرفيق عبدالله الجيزي ارتقى شهيداً في منطقة العاقبية إثر عملية بطولية قام خلالها بتفجير آليات عسكرية للعدو اليهوديّ ومن ثم الاشتباك مع قوة الدعم التي وصلت. وهو أول شهيد يرتقي في مواجهة مباشرة مع العدو، وقد شكل باستشهاده قدوة للعديد من فتيان المنطقة الذين راحوا ينظمون أنفسهم ضمن مجموعات قتالية قامت بسلسلة عمليات حوّلت العاقبية الى مثلث رعب لا تجتازه قوات العدو إلا بحماية جوية وبسرعة جنونيّة وهي تطلق النار على جانبي الطريق.

كما وضعت المديرية باقة من الزهر على ضريح الشهيد طالب أبو ريا الذي استشهد بعد تنفيذ عملية اقتحام لموقع العدو في خراج بلدة برعشيت، وسقط فيها عدد من جنود العدو وعملائه قتلى وجرحى.

 وقامت مفوضيّة جزين التابعة لمنفذية صيدا ـ الزهراني بوضع باقة من الورد على ضريح الشهيد جوزيف شداد الذي اغتاله العدو الصهيونيّ وعملائه عشية اندحار العدو من منطقة باتر جزين. وذلك بحضور مفوض مفوضية جزين طوني أبو عقل.

هذا وقد أدى القوميون التحية للشهداء بالمناسبة.

 

 

10/7/2020                                                                                        عمدة الإعلام

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *