الفروععبر الحدود

لقاء طالبيّ وشبابيّ جامع نظمته منفذيّة ملبورن وتأكيد على العمل لعز سورية ومجدها

 نظمت منفذية ملبورن في الحزب السوري القومي الاجتماعي لقاء جامعاً للطلبة والشباب ضاقت به قاعة مكتب منفذية ملبورن وتخلله حفل عشاء وبرنامج فني.

بداية اللقاء كانت كلمات ترحيب للمواطن مجد عيسى باللغة الانكليزية وعمار اسماعيل.باللغة العربية.

ثم كانت مداخلات أكد من خلالها المشاركون على أهمية دور الشبيبة وبناء جسور التواصل والتفاعل فيما بينهم، لا سيما بين الوافدين الى المغترب حديثا والمقيمين منذ امد في استراليا، ومن أجل الالتصاق مع الوطن الأم.

وأكد الجميع على استمرار التواصل والعمل لعز سورية ومجدها، وشددوا على ان الطلبة والشباب هم ركيزة أساسية في عملية النهوض.

بدورها، نوّهت المنفذية بكلّ الذين عملوا لانجاح اللقاء تخطيطاً وإشرافاً وتنفيذاً، وأكدت أنّ الطلبة هم نقطة الارتكاز في العمل القومي، وهم المستقبل، وكل عمل يهدف الى الاستفادة من طاقاتهم وتأطير جهودهم لمصلحة قضيتنا.

هذا واختتم اللقاء بعقد حلقات الدبكة على وقع الاغاني والاناشيد القومية.

21/01/2020                                                             عمدة الإعلام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *