التأسيسالفروع

لقاء حواري لمنفذية الطلبة الجامعيين في بيروت أكد أن لا خلاص لبلادنا ولشعبنا إلا بفكر سعاده ومبادئه

بمناسبة العيد الـ 87 لتأسيس الحزب السوري القومي الاجتماعي، أقامت منفذية الطلبة الجامعيين في بيروت لقاء حوارياً مع عضو المكتب السياسي في الحزب حسان صقر، حول الأوضاع الراهنة والتحديات بحضور منفذ عام الطلبة الجامعيين وأعضاء هيئة المنفذية وجمع من الطلبة.

وتطرّق اللقاء الحواري إلى مواضيع الساعة، وركّز على أهمية الوعي القومي كأساس في عملية النهوض والبناء من أجل مجتمع واحد محصّن بالإنسان الجديد والقيم الأخلاقية، وبأنّ للطلبة دوراً رئيساً في إحداث التغيير الحقيقي والدفع نحو قيام دولة مدنية حقيقية تصون حقوق المواطنة بمفوهمها الواسع، وترّسخ مبادئ الحق والحرية والعدالة الاجتماعية.

وشدّد اللقاء على أنّ الوحدة المجتمعية لا تتحقق بصورة فجائية ومن خلال شعارات تُرفع، بل تتحقق بالفكر الوحدوي وبالثقافة التي تعمل على تحرير النفوس من غرائز الولاءات الطائفية والمذهبية والاتنية، ولذلك فإنّ المسؤولية التي تقع على عاتق الطلبة القوميين، والذين هم نقطة الارتكاز في العمل القومي، هي مضاعفة الجهود سواء على صعيد الجامعات، أو على صعيد العمل ضمن الوحدات الحزبية.

وأكد اللقاء، أن لا خلاص لبلادنا ولشعبنا إلا بفكر مؤسّس الحزب السوري القومي الاجتماعي أنطون سعاده ومبادئ الحزب.

25/11/2019                                                                      عمدة الإعلام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *