الرئيسةمركزي

عميد الخارجية في “القومي” بحث مع السفير اليوناني في تسريع عودة النازحين السوريين ووضع حد لمعاناتهم ودعم وكالة الاونروا

إلتقى عميد الخارجية في الحزب السوري القومي الإجتماعي قيصر عبيد سفير اليونان في لبنان فرانسيسكو فيروس وبحث معه في آخر التطورات.

ووضع عبيد السفير فيروس في أجواء المبادرة التي أطلقها الحزب من أجل المساهمة في إعادة النازحين السورين الى بيوتهم وقراهم، وكان تأكيد من عبيد على ضرورة أن يلعب الاتحاد الاوروبي والمجتمع الدولي دوراً إيجابياً يُسّهل عودة النازحين بما يوضع حداً لمعاناتهم الانسانية من جراء النزوح، لا سيما أنّ الجيش السوري نجح في دحر الارهاب وإعادة الأمن والآمان الى معظم المناطق السورية.

كما تمّ بحث موضوع وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين ال ـ”أونروا” والخطوات الواجب اتخاذها لضامن استمرار تقديماتها،  وكان حرص مشترك على ضرورة تأمين مصادر التمويل للأونروا من أجل تأمين الحد الأدنى من مقومات الحياة الكريمة للاجئين الفلسطينيين.

ولفت عبيد خلال اللقاء الى أن وقف التمويل الأميركي للأونروا يندرج ضمن بنود “صفقة القرن” الهادفة الى الإعتراف بيهودية الكيان الصهيوني في فلسطين المحتلة، وهذا ما يناقض الموقف الأوروبي الجامع الذي يؤكد على حق العودة.

من جهته، أشار السفير اليوناني إلى أن الاتحاد الأوروبي مع عودة النازحين السوريين الأمنة إلى بلدهم والحل السياسي في سورية. كما أكد التزام الاتحاد برفع المساهمات المالية لوكالة الأونروا للقيام بدورها كاملاً تجاه اللاجئين الفلسطينيين.

وفي الختام إتفق الجانبان على التواصل الدائم وتبادل الأراء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *