الرئيسةمركزي

عميد الخارجية في “القومي” التقى سفير نيجيريا في لبنان/ قرار ترامب لا يلغي حقنا في مقاومة الاحتلال الصهيوني لتحرير الجولان وكل أرضنا

إلتقى عميد الخارجية في الحزب السوري القومي الاجتماعي قيصر عبيد، سفير نيجيريا فوق العادة والمفوض غوني مودو زانابورا بحضور الوزير المفوض ابراهيم أحمد صالح.

جرى خلال اللقاء بحث عدد من المواضيع، لا سيما أوضاع الجالية اللبنانية والسورية في نيجيريا، حيث أوضح زانابورا أن بلاده حريصة على أمن وسلامة أبناء الجالية.

ولفت الجانبان إلى أن الارهاب يشكل خطراً على جميع الدول من دون استثناء، وأن محاربة هذا الارهاب مسؤولية تقع على عاتق الدول كافة، وهناك ضرورة لدعم الدول التي تحارب الارهاب.

كما كان الرأي متفقاً على ضرورة عودة النازحين السوريين الى قراهم وبيوتهم، وعدم عرقلة هذه العودة من أي جهة.

وأكد عبيد خلال اللقاء أن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب بشأن مرتفعات الجولان السوري المحتلة، لا يلغي حقنا في مقاومة الاحتلال الصهيوني وبكل الوسائل من أجل تحرير هذا الجزء العزيز من الأرض، لكن خطورة القرار أنه يضرب القانون الدولي والمواثيق الدولية بعرض الحائط، وهذا يشكل تهديداً للأمن والسلم الدوليين.

وشدّد عبيد على ضرورة أن تقف كل دول العالم بوجه السياسات الأميركية الرعناء، واتخاذ خطوات عملية لإنهاء الاحتلال الصهيوني لفلسطين والجولان والأجزاء اللبنانية، ومحاكمة هذا الاحتلال على جرائمه بحق الفلسطينيين وكل أبناء شعبنا.

هذا واتفق عبيد وزانابورا على استمرار التواصل وتبادل وجهات النظر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *