الرئيسةمركزي

عميد الخارجية في “القومي” التقى سفير اسبانيا

التقى عميد الخارجية في الحزب السوري القومي الاجتماعي قيصر عبيد سفير إسبانيا في لبنان خوسيه ماريا فيري، وجرى خلال اللقاء تبادل الآراء ووجهات النظر حول العديد من المواضيع والأوضاع العامة.

السفير الإسباني أبدى حرصاً على أهمية استقرار لبنان وانتظام مؤسساته، لافتاً إلى أن بلاده تدعم المبادرة الفرنسيّة لتشكيل حكومة جديدة، خصوصاً في ظل الظروف التي يمرّ بها لبنان.

من جهته، شدّد عميد الخارجية في “القومي” على الحاجة الملحّة للإسراع في تشكيل حكومة تتحمّل مسؤولياتها، وتتصدّى للمشكلات الاقتصادية والاجتماعية التي تواجه لبنان، معتبراً أن سياسة العقوبات والحصار  والضغوط التي تمارسها الإدارة الأميركية تجاه لبنان والمنطقة، هي التي تعرقل وتعطل الحلول وتفاقم الأزمات والمشكلات.

ودعا عبيد إسبانيا والدول الأوروبية الى المساهمة في وقف الضغوط على لبنان، ورفع الحصار والعقوبات عن سورية،  ودعم جهود عودة النازحين السوريين الى مناطقهم، والالتزام باستمرار تقديم  المساعدات لهم.

وأكد عبيد أن سورية دفعت أثماناً باهظة في مواجهة الإرهاب، وهي شكلت خط الدفاع الأول عن أوروبا وكل الشعوب، في وقت كانت العديد من الدول الغربية والإقليمية والعدو الصهيوني ولا تزال تدعم الإرهاب الذي يشكل تهديداً للمجتمعات الإنسانية قاطبة.

ورأى عبيد ضرورة أن تعيد الدول الأوروبية النظر في مواقفها تجاه سورية، والتنسيق معها لمواجهة الارهاب والتطرف.

10/11/2020                                                                               عمدة الإعلام

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *