الرئيسةتربية وشباب

عميد التربية والشباب في “القومي” يحيّي مدرّبَيْن أردنيّيْن ومدرّب جزائري والرياضي قطب لرفضهم المشاركة في دورات دولية يشارك فيها صهاينة

أشاد عميد التربية والشباب في الحزب السوري القومي الإجتماعي إيهاب المقداد برفض مجموعة من المدرّبين الأردنيين المشاركة في دورة دولية للمدرّبين في رياضة “الفول كونتاكت” و”الكيك بوكسينغ”، المقامة في البحرين، بسبب مشاركة وفد صهيوني.

وهنّأ العميد المقداد المدربين الذين قاطعوا الدورة وهم: محمود الخطيب، أحمد البوريني، محمد فرحان وأحمد البطوش، مثنياً على صلابتهم في واحدة من معارك الانتصار لفلسطين وشهدائها وكلّ شهداء الأمة.

كما توجّه بالتهنئة إلى المدرّب الجزائري إبراهيم سرقمة الذي كان له موقف مماثل لموقف المدرّبين الأردنيين. مضيفاً: ليس غريباً على الجزائر هذا الموقف الذي طالما عوّدتنا عليه انتصاراً منها لحقنا القومي.

وحثّ العميد المقداد جميع الرياضيين على أن يحذوا حذو المدرّبين الأبطال.

كما نوّه عميد التربية والشباب بالموقف الحازم الذي اتخذه البطل الأردني موسى القطب بالانسحاب من بطولة شرم الشيخ الدولية للتنس تجنباً للقاء لاعبين صهاينة، ورأى في تصرف القطب تجسيداً للموقف العام لأبناء شعبنا في الأردن الرافض لأيّ شكل من أشكال التطبيع مع العدو.

 

24/03/2022                                                          عمدة الإعلام

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *