الرئيسةمركزي

عبيد التقى دي بيوليه وأكد أن “الحل السياسي” شأن السوريين والأولوية القضاء على آخر ارهابي على الأرض السورية

عميد الخارجية في “القومي” التقى نائبة رئيسة بعثة الاتحاد الأوروبي في لبنان

وأكد أن “الحل السياسي” شأن السوريين والأولوية القضاء على آخر ارهابي يتواجد على الأرض السورية

 

التقى عميد الخارجية في الحزب السوري القومي الاجتماعي قيصر عبيد، نائبة رئيسة بعثة الاتحاد الأوروبي في لبنان جوليا كوخ دي بيوليه، وتمّ خلال اللقاء بحث عدد من المواضيع، لا سيما موضوع النازحين السوريين، حيث عرض كل طرف السبل التي يراها مناسبة لعودة النازحين.

وفي حين أكدت دي بيوليه بأن الاتحاد الأوروبي يرى بأن “الحل السياسي في سورية أسهل الطرق لعودة النازحين”، فإن عبيد شدّد على أهمية احترام سيادة الدول وفقاً للقوانين والمواثيق الدولية، لافتاً إلى أن “الحل السياسي” شأن السوريين أنفسهم، والدولة السورية ترعى هذا الاتجاه من خلال المؤاتمرات الحوارية العديدة، أما الأولوية الآن فهي لتحقيق الاستقرار التام في سورية بالقضاء على آخر ارهابي يتواجد على الأرض السورية.

وأطلع عبيد المسؤولة الأوروبية على حقيقة معاناة النازحين السوريين، وتداعيات هذا النزوح على صحة هؤلاء وأوضاعهم الاجتماعية والاقتصادية، وما يشكله من أعباء على الاقتصاد اللبناني، مطالباً الهيئات والمؤسسات الدولية بتحمل مسؤولياتها لأنها هذه المعاناة.

وأكد عبيد أن الجهات التي تتحدث عن “الحل السياسي” مطالبة بلعب دور ايجابي، إن لجهة عدم عرقلة عودة النازحين أم لجهة رفع الحصار عن سورية، مؤكداً أن الدولة السورية بتصديها للارهاب، تدافع عن كل دول العالم وشعوبها وعن الانسانية جمعاء.

4/9/2019                                                                                                 عمدة الإعلام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *