الرئيسةمركزي

رئيس الحزب وائل الحسنية أشاد بموقف الرئيس الأسد وتوجيهه بمد لبنان بكمية عاجلة من الأوكسجين..

الشام رئة لبنان وندعو إلى التنسيق والتعاون والتآزر بينهما وقيام مجلس تعاون مشرقيّ

أشاد رئيس الحزب السوري القومي الاجتماعي وائل الحسنية بموقف الرئيس الدكتور بشار الأسد وتوجيهه بتزويد لبنان بكميات كبيرة من الأوكسجين بصورة عاجلة، بعدما وصلت الأمور في تدهورها إلى حد تهديد حياة العديد من اللبنانيين الذين يحتاجون بصورة يوميّة إلى الأوكسجين لآلات التنفس الاصطناعي.

ولفت الحسنية، إلى أن استجابة الجمهورية العربية السورية لطلب وزير الصحة في لبنان ليس مستغرباً، فسورية وقفت على الدوام إلى جانب لبنان، وآزرته في معاركه ضد الاحتلال الصهيونيّ وحمت وحدة لبنان بوجه كل مشاريع التقسيم، وساعدته على إعادة بناء مؤسسات الدولة وتثبيت السلم الأهلي، واحتضنت مقاومته، ولم تتخل يوماً عن مسؤولياتها القومية تجاه لبنان واللبنانيين. لذلك، فإن هذه المساعدة الجديدة يقدرها اللبنانيون خصوصاً أنّها تأتي إلى لبنان في وقت تتعرّض الشام لحصار وعقوبات اقتصادية ظالمة وحرب إرهابية غاشمة.

وقال الحسنية: لقد أثبتت دمشق بقرارها أنها الرئة التي يتنفس منها لبنان، وأكدت على صوابية الخيار العقائدي – السياسي الذي طالما طالب به الحزب السوري القومي الاجتماعي لجهة وجوب أن تتواصل الحكومة اللبنانية مع الحكومة السورية وأن يكون التنسيق بينهما على الصعد والمستويات كافة. وأيضاً لجهة الإسراع في تبني مبادرة حزبنا لقيام مجلس تعاون مشرقي يحقق التآزر والتعاون والتعاضد بين دول الهلال الخصيب.

وختم قائلاً: شكراً سيادة الرئيس بشار الأسد على موقفكم القوميّ والإنسانيّ، شكراً شآم المجد، تتحمّلين أعباء وتحديات المصير القومي برمّته.

24/3/2021                                                                                  عمدة الإعلام

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *