الرئيسةمركزي

رئيس الحزب الأمين أسعد حردان: الردّ على ما يسمى “اعلان القدس”، هو تمسك أبناء شعبنا بخيار المقاومة والكفاح المسلح سبيلاً وحيداً لتحرير فلسطين كل فلسطين

قال رئيس الحزب السوري القومي الاجتماعي الأمين أسعد حردان، نحن حزبُ فلسطين، بشهادةِ الدمّ الموقعةِ بأسماءِ الشهداءِ ومنهم محمد سعيد العاص وسامي حواط ومحمد قناعة والعشرات غيرهم. ولذلك، نحن في صلبِ خيارِ المقاومةِ، نرفضُ منطقَ التسويةِ على حسابِ الحقّ، لأنه ليس للصهاينةِ في أرضنا أيّ حقّ.

وفي كلمة له في الاحتفال المركزي الحاشد الذي اقامه الحزب في قصر الأونيسكو (17 تموز 2022) إحياء لذكرى استشهاد مؤسس الحزب أنطون سعاده، أشار رئيس الحزب إلى أن الصهاينة هم قوة احتلال وعدوان، وأميركا تدعم هذا الاحتلال وهي سقطت من عالم الإنسانية. وما اعلان القدس ـ الصهيو ـ أميركي، سوى حلقة جديدة من حلقة العدوان وضمن مندرجات “صفقة القرن” لتصفية المسألة الفلسطينية.

وقال: إن الردّ على هذا الاعلان، هو تمسك أبناء شعبنا بخيار المقاومة والكفاح المسلح سبيلاً وحيداً لتحرير فلسطين كل فلسطين. ولأننا نخوضُ صراعاً في سبيلِ الحقِّ، نشدُّ على أيادي أبناءِ شعبِنا في فلسطين المحتلةِ رفضاً للأسرلةِ والاستيطانِ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *