الرئيسةمركزي

حردان أبرق إلى الرئيس الأسد مهنئاً بذكرى حرب تشرين التحريرية: قوة الحق قادرة على إلحاق الهزيمة بأعتى قوى الشر والإرهاب

أبرق رئيس المجلس الأعلى في الحزب السوري القومي الاجتماعي النائب أسعد حردان إلى رئيس الجمهورية العربية السورية القائد العام للجيش والقوات المسلحة الفريق الدكتور بشار حافظ الأسد مهنئاً بذكرى حرب تشرين التحريرية وجاء في البرقية:

بمناسبة العيد الثامن والأربعين لحرب تشرين التحريرية، نتوجّه إلى سيادتكم وعبركم إلى جيشنا القومي – جيش تشرين الأبي وإلى كل أبناء شعبنا السوري بأسمى آيات التهاني بهذه المناسبة العظيمة، التي حفرت في تاريخ أمتنا السورية وعالمنا العربي ووجدان شعبنا بطولات سطرها أبطالنا وشهداؤنا بحروف من ذهب.

لقد شكلت حرب تشرين التحريرية، بكل مجرياتها وتفاصيلها، محطة حاسمة مضيئة في تاريخ الصراع، حيث أرست قاعدة راسخة نؤمن بها، بأن القوة هي القول الفصل في إثبات حقنا القومي أو إنكاره، هذه القوة التي فعلت فعلها صموداً وانتصاراً.

متسلحة بالحق وبإرادة الانتصار خاضت سورية حرب تشرين الظافرة، وهي منذ العام 2011 تخوض حرب تشرين ثانية ظافرة في مواجهة الإرهاب ورعاته، لتؤكد للعالم أجمع، بأن قوة الحق قادرة على إلحاق الهزيمة بأعتى قوى الشر والإرهاب.

إننا إذ نحتفل وإياكم بذكرى حرب تشرين التحريرية التي أظهرت مكامن قوة أمتنا في ميادين الصراع، فإننا نحتفل أيضاً بانتصار سورية في مواجهة الحرب الإرهابية الكونية، وهو انتصار كرس حقيقة أن السوريين يمتلكون إيماناً راسخاً بقضية بلادهم والدفاع عنها، وأن سورية هي قلعة قومية لا تقهر.

نغتنمها مناسبة لنحيي أبطالنا وشهداءنا الأبرار الذين بذلوا التضحيات والدماء، ونجدد التحية لكم ولكل أبناء شعبنا المقاوم الصامد في جولاننا السوري، المتمسك بهويته الوطنية والقومية، والرافض للاحتلال الذي بات قاب قوسين أو أدنى من الاندحار عن أرضنا القومية والزوال النهائي.

06/10/2021                                                                                        عمدة الإعلام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *