الرئيسةالفروع

حاجز محبة على طريق تل النحاس ـ مرجعيون بمناسبة مولد سعاده//حردان يحضر ويؤكد أن حزبنا بأجياله المتعاقبة مشروع حياة لمستقبل الأمة

بمناسبة الأول من آذار، عيد مولد سعاده، نظمت مديريتا جبل عامل وكفركلا التابعتان لمنفذية مرجعيون في الحزب السوري القومي الاجتماعي حاجز محبة على طريق عام تل النحاس ـ مرجعيون، وتمّ توزيع الورود على المواطنين.

وقد فاجأ رئيس المجلس الأعلى في الحزب النائب أسعد حردان الطلبة والأشبال المشاركين في النشاط، بحضوره وعقيلته رئيسة جمعية نور مارلين حردان، ومنفذ عام مرجعيون سامر نقفور ومنفذ عام حاصبيا لبيب سليقا.

وأثنى حردان على النشاط الذي تقوم به الوحدات الحزبية في مرجعيون، وصرّح للموقع الرسمي للحزب (ssnp.online) قائلاً: “إنّ كل نشاط في مناطق الجنوب اللبناني عنوانه الفرح، هو تعبير عن إرادة الصمود لدى أبناء هذه المناطق، المواطنون منهم والقوميون الذين قاوموا الاحتلال الصهيوني وانتصروا”.

أضاف: “أنطون سعاده، أسّس الحزب السوري القومي الاجتماعي، حزباً عقائدياً مقاوماً، اختط منذ تأسيسه نهج الصراع دفاعاً عن أرضنا وشعبنا، وحمل مشروعاً إنقاذياً، لخلاص الأمة من أمراض الطائفية والمذهبية ومن مشاريع التجزئة والتفتيت التي تستهدف وحدة مجتمعنا”.

ولفت إلى أنّ “هذه الثلة من الطلبة والأشبال اليافعين التي كانت تقدم الورود للمواطنين في مرجعيون، هي نموذج عن حضور الحزب في كل المناطق، خصوصاً في لبنان والشام. وهذا ما يؤكد أنّ الحزب السوري القومي الاجتماعي، بأجياله المتعاقبة، هو مشروع حياة لمستقبل الأمة”.

وختم حردان: “إنّ هذه اللفتة تجاه المواطنين، هي تأكيد على أننا مع شعبنا في صموده، وفي نضاله من أجل تحقيق مطالبه وتطلعاته، وفي المقام الأول قيام دولة المواطنة والمساواة والرعاية الاجتماعية، سبيلاً إلى التخلص من آفات الطائفية والفساد”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *