الفروع

تشييع المربي الراحل بديع جميل العريان بمأتم حاشد ومهيب في راشيا

تشييع المربي الراحل بديع جميل العريان بمأتم حاشد ومهيب في راشيا

سيرته زاخرة بالمحطات المضيئة وستبقى خالدة في ضمير ووجدان كل من عرفه

شيّعت منطقة راشيا والجوار في مأتم مهيب المربي بديع العريان (نجل الأمين الراحل جميل العريان) بمشاركة وفد مركزي من قيادة الحزب السوري القومي الإجتماعي ضم: ناموس المجلس الأعلى توفيق مهنا، عضو المجلس الأعلى عبدالله وهاب، وكيل عميد القضاء إياد معلوف، منفذ عام راشيا خالد ريدان، منفذ عام البقاع الغربي د. نضال منعم، وعدد من اعضاء المجلس القومي وهيئات المنفذيات.

كما شارك في التشييع النائب السابق فيصل الداوود، قائمقام راشيا نبيل المصري، وممثلون عن أحزاب: التقدمي الإشتراكي، التيار الوطني الحر، الديمقراطي اللبناني، والتوحيد العربي، جمع من رجال الدين ، ووفود من قيادة الجيش، الأمن العام والأمن الداخلي، وعدد من رؤساء البلديات ومخاتير المنطقة والفاعليات التربوية والثقافية والإجتماعية، ووفد من الصليب الأحمر وحشد من القوميين والمواطنين.

ألقى نجل الراحل باسل العريان كلمة توجه فيها بالشكر الى كل من وقف بجانبهم في مصابهم، وشاركهم في وداع الفقيد الذي نذر سنوات حياته من أجل خير ومصلحة المجتمع.

وتحدث الشيخ زياد شبلي العريان بإسم العائلة ومم جاء في كلمته: “نودع اليوم أخا وصديقاً وأستاذاً عرف بتواضعه وإنسانيته، فنذر حياته على مدى أكثر من أربعين عاماً في خدمة التربية بمنطقة راشيا، كما ربّى عائلته على القيم والمبادىء الوطنية وكان رجل المواقف الوطنية والقومية، وأشار الى أن سيرة حياته زاخرة بالمحطات المضيئة التي ستبقى خالدة في ضمير ووجدان أهالي منطقة راشيا وكل من عرف الراحل”.

وختم العريان موجهاً تحية الشكر والتقدير الى كل من شاركهم في تشييع الراحل المربي بديع العريان من أهالي راشيا والجوار.

وفي الختام أقيمت الصلاة على جثمان الراحل قبل أن يوارى الثرة في جبانة البلدة.

نبذة

يذكر أن الراحل بديع جميل العريان من مواليد راشيا في العام 1957، إنتمى الى الحزب السوري القومي الإجتماعي في العام 1980، وكان مثالاً للقومي الإجتماعي المعطاء والمجسّد لقيم النهضة القومية الإجتماعية. وقد جسد من خلال دوره كأستاذ ومربي في دار المعلمين الأفكار التي آمن بها وعمل على تحقيقها، من أجل نهضة المجتمع.

التعازي

تقبل التعازي يومي الأربعاء والخميس 8 و9 آب 2018 من الساعة الرابعة بعد الظهر وحتى الساعة الثامنة مساء في موقف حي الكواسبة راشيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *