الفروععبر الحدود

“باربيكيو” مديرية داندينونغ في “القومي”: يوم للفرح والثقافة والفن والحوار

أقامت مديرية داندينونغ التابعة لمنفذية ملبورن في الحزب السوري القومي الاجتماعي “باربيكيو” في منتزه برايسيد بارك الفسيح بمشاركة جمع من القوميين والأصدقاء، وقد أمضى المشاركون يوماً مشبعاً بأجواء الفرح، وكان حوار حول العديد من المواضيع، وأحاديث تعبر عن الحنين لوطن الحق والخير والجمال.

كما تخلل الباربيكيو برنامج موسيقى – غنائي  شارك في إحيائه المطربان صليبا حداد وبديع مظلوم اللذان قدما أجمل الأغاني التراثية والقومية على أنغام الفرقة الموسيقية المؤلفة، محمد محمود على الأورغ، عمر الزاهد على الغيتار، سيمون قربان على الطبلة، في حين أقام المشاركون حلقات الدبكة.

شارك في الباربيكيو إلى جانب القوميين وأصدقائهم ومدير مديرية داندينونغ أيمن سلوم وهيئة المديرية، منفذ عام ملبورن سمير الأسمر وهيئة المنفذية وأعضاء المجلس القومي حبيب ساره، صباح عبدالله، سايد النكت وادمون ملحم، ماري فرنسيس وأدونيس دياب.

وألقى صباح عبدالله كلمة المديرية مرحباً بالحاضرين وشارحاً معنى الأخلاق الجديدة التي يتحلى بها القوميون الاجتماعيون ويعملون بموجبها.

17/2/2020                                                                      عمدة الإعلام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *