الرئيسةمركزي

  “القومي” يدين القرار الالماني بحق حزب الله ويطالب بنقضه: خضوع لإملاءات أميركا والعدو الصهيوني ويستهدف لبنان حكومة وشعباً

يدين الحزب السوري القومي الاجتماعي قرار وزارة الداخلية الألمانية وضع حزب الله على قائمة الارهاب، ويرى في القرار خضوعاً تاماً للإملاءات الصهيونية ـ الأميركية، وتحدياً سافراً لكل حركات المقاومة والشعوب الحرّة التي تكفل القوانين والمواثيق حقها المشروع في مقاومة الاحتلال والعنصرية.

إنّ القرار المذكور ليس مصلحة المانية، بل إنه يحصر المانيا في نطاق مربع التبعية للولايات المتحدة، كما ويضاعف من عمليات الابتزاز التي دأبت الصهيونية على ممارستها ضد هذا البلد.

يعتبر الحزب، أنّ القرار الألماني ضد حزب الله إنما هو موجّه ضد لبنان دولة وحكومة وشعباً، ذلك، لأن حزب الله ممثل في الحكومة وفي المجلس النيابي وفي كل مؤسسات الدولة. وعلى الدولة اللبنانية أن تطالب الدولة الألمانية بنقض القرار المشؤوم، حفاظاً على العلاقات التي تجمع البلدين.

يؤكد الحزب السوري القومي الاجتماعي أن حزب الله حركة مقاومة شريفة، وبأن المقاومة ليست إرهاباً، بل هي تقاوم الإرهاب القذر المتمثل بالكيان الصهيوني العنصري الاستيطاني، والمتمثل بدول غربية وعربية ترعى الإرهاب والتطرف والاجرام.

1/5/2020                                                                                        عمدة الإعلام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *