الرئيسةمركزي

“القومي” يدين إحراق قوات الاحتلال الأميركي لحقول القمح السورية: عمل عدواني إرهابي وجريمة ضد الانسانية تعرّض الأمن الغذائي للخطر

أصدرت عمدة الإعلام في الحزب السوري القومي الاجتماعي بياناً جاء فيه:

إنّ إحراق قوات الاحتلال الأميركي لمساحات واسعة من حقول القمح في أرياف الحسكة والرقة وحلب، يشكل عدواناً موصوفاً وإنتهاكاً لكل القواعد الأخلاقية والانسانية، خصوصاً أنّ العالم كله يواجه في هذه المرحلة تحديات تهدد أمنه الغذائي من جراء تفشي وباء كورونا.

العديد من وسائل الاعلام الأجنبية تحدثت عن فظاعة ما يجري، وأكدت بأن طائرات أميركية تلقي بالونات حرارية على حقول القمح، تنفيذا لأوامر مباشرة من الرئيس الأميركي دونالد ترامب، وبهدف تعريض الأمن الغذائي السوري للخطر، بعدما أظهرت سورية صموداً استثنائياً في مواجهة العقوبات الأميركية الأحادية الجانب.

إننا ندين بشدة العقوبات الأميركية المفروضة على سورية لأنها غير قانونية وغير اخلاقية، ونرى أن إحراق حقول القمح في عدد من المناطق السورية من قبل قوات الاحتلال الأميركي، عمل عدواني ارهابي يضرب عرض الحائط بالقيم والقواعد والأعراف الانسانية الدولية.

إن الادارة الأميركية الراعية للارهاب، لم تكتف بدعم الارهابيين والانفصاليين الذين عاثوا قتلاً وارهاباً بحق السوريين، ولا بفرض العقوبات الظالمة والمجحفة على سورية، بل تعمد الى سرقة النفط السوري واحراق حقول القمح لتهديد حياة السوريين.

إن أفعال الولايات المتحدة الأميركية ضد سورية، تصل إلى جرائم حرب ضد الانسانية وعلى ما يسمى المجتمع الدولي بكل منظماته الانسانية أن يتحرك لوقف هذا الهجوم الأميركي الارهابي الذي يستهدف حياة السوريين والانسانية جمعاء.

23/5/2020                                                                                        عمدة الإعلام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *