الرئيسةمركزي

“القومي” و “أمل”: لا خلاص للبنان إلا بالخروج من النظام الطائفي إلى آفاق الدولة المدنية وقانون انتخابات على اساس لبنان دائرة واحدة مع النسبية

زار وفد من الحزب السوري القومي الاجتماعي برئاسة نائب رئيس الحزب وائل الحسنية المكتب السياسي لحركة “أمل”، والتقى رئيسه جميل حايك، في حضور عدد من الأعضاء، وبحسب بيان صدر عن حركة امل، “استعرض المجتمعون الوضع السياسي، وأكدوا “ضرورة الإسراع بتشكيل الحكومة العتيدة، والخروج من الترف السياسي”، مطالبين ب “أن تصدر الخلوة الاقتصادية التي دعي إلى عقدها اليوم في القصر الجمهوري القرارات العملانية التي توقف الانهيار الاقتصادي والنقدي، وأن تضع آليات ضبط عمل كل القطاعات من النقد إلى التموين إلى المحروقات”.

ورأى المجتمعون، “ان إطالة عمر الازمة ستسمح بدخول قوى اقليمية ودولية تعمل على استهداف هوية لبنان وخياراته وإنجازاته، والأبرز فيها دحر العدو الصهيوني ومقاومته التي سجلت الانتصارات وشكلت عامل حماية للبنان وردع للعدو”.

وذكر البيان انه “كان هناك تطابق في إعتبار ان النظام الطائفي هو اساس الازمات التي ما زالت تنفجر كل حين معيقة تقدم لبنان وتطوره، وليس من خلاص للوطن إلا بالخروج من النظام الطائفي إلى آفاق الدولة المدنية وقانون انتخابات على اساس لبنان دائرة واحدة مع النسبية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *