الرئيسةمركزي

“القومي” و”الشعبية”: قيام الأونروا بتقليص تقديماتها للفلسطينيين يندرج في سياق المخطط الذي يستهدف شطب حق العودة والتحرير

أكد الحزب السوري القومي الاجتماعي والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، التمسك بخيار المقاومة في مواجهة العدو الصهيوني، والتصدي لسياسات التهويد والاستيطان وكل محاولات تصفية المسألة الفلسطينية.

جاء ذلك، خلال زيارة إلى مركز “القومي” قام بها وفد من “الشعبية” برئاسة مسؤوليها في لبنان مروان عبد العال، وعضوية مسؤول العلاقات السياسية ابو جابر وعضو اللجنة السياسية عماد عودة، وكان في استقباله نائب رئيس “القومي” وائل الحسنية وناموس مجلس العمد نزيه روحانا وعميد الاقتصاد حبيب دفوني.

بحث المجتمعون الاوضاع الحياتية والاقتصادية الصعبة لأهلنا في المخيمات، واعتبروا أن قيام الأونروا بتقليص تقديماتها للفلسطينيين يندرج في سياق المخطط الذي يستهدف شطب حق العودة والتحرير.

وشدد المجتمعون على ضرورة وحدة الصف بين مختلف القوى الفلسطينية لمواجهة “صفقة القرن”.

وتطرق المجتمعون إلى ما يحدث في لبنان محذرين من خطورة حرف الحراك المطلبي عن أهدافه وتوظيفه لصالح مآرب ومشاريع سياسية.

31/10/2019                                                                              عمدة الإعلام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *