الرئيسةمركزي

“القومي”: أمتنا تواجه أخطر حلقات “وعد بلفور” المشؤوم والمقاومة خيار الشعوب الحرة التي تخوض معارك الحق وتنتصر

أصدر عميد الإعلام في الحزب السوري القومي الاجتماعي معن حمية البيان التالي:
قرن وثلاثة أعوام على “وعد بلفور” المشؤوم بإقامة وطن قومي لليهود على أرض فلسطين، وخلال كلّ هذه السنوات مارس العدو اليهودي وبدعم من دول الاستعمار الغربي، كلّ صنوف الإرهاب العنصري مرتكباً مئات المجازر الجماعية بحق أبناء شعبنا، ومعتمداً سياسات الاقتلاع والتهجير والقهر والاستيطان والتهويد.
وراهناً، تواجه فلسطين وأمتنا، أخطر حلقات “وعد بلفور” المشؤوم، والتي تتمثل بهرولة العديد من الأنظمة العربية تأييداً للوعد المشؤوم، من خلال الانتقال الى ضفة هذا العدو اليهودي، وإقامة العلاقات معه، في تآمر مكشوف يرمي إلى تصفية المسألة الفلسطينية، ويستهدف القضاء على المقاومة الفلسطينية وكلّ قوى ودول المقاومة في أمتنا.
اننا ندين بشدة انتقال بعض الأنظمة العربية الى ضفة العدو، وتآمرها على فلسطين والفلسطينيّين، ونؤكد التمسك بالمقاومة نهجاً وخياراً والاستمرار في خوض معركة المصير القومي دفاعاً عن فلسطين حتى إسقاط “وعد بلفور” وكلّ حلقاته والحاق الهزيمة بالعدو وأدواته وعملائه. إنّ المقاومة ليست خياراً وحسب، بل هي ثقافة حياة للأجيال المتعاقبة التي لن تحيد عن طريق الصراع ضدّ الاحتلال والعدوان.
إنّ شعبنا الأبي قاوَم غزوات استعمارية عديدة، وهو مصمّم على مقاومة الغزوة الصهيونية العنصرية الاستعمارية، فهذه معركته المصيرية وهو بالإرادة والتصميم سينتصر في معارك المصير والوجود.
إننا ندعو أبناء شعبنا والشعوب العربية وكلّ أحرار العالم، إلى دعم وتأييد خيار المقاومة بمواجهة الاحتلال والإرهاب والعنصرية، فالمقاومة في فلسطين ولبنان والشام والعراق وكلّ الأمة تقاوم لدحر الاحتلال والإرهاب دفاعاً عن حقنا، ولإسقاط مشاريع التفتيت والتقسيم التي تستهدف وحدة أرضنا.
انّ الحزب السوري القومي الاجتماعي يؤكد: بأن المقاومة، نهجاً وخياراً وثقافة، هي خيار الشعوب الحرة التي تخوض معارك الحق وتنتصر.
2020/11/1                                                                                                      عمدة الإعلام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *