الرئيسةغير مصنفمركزي

“القومي” أدان العدوان الصهيوني على ريف دمشق ونوّه بتصدّي الدفاعات السورية

أدان العدوان الصهيوني على ريف دمشق ونوّه بتصدّي الدفاعات السورية

«القومي»: دول وقوى المقاومة تمتلك القوة للردع والردّ وأميركا مسؤولة لأنها تدعم العدو وترعى الإرهاب

أدان عميد الإعلام في الحزب السوري القومي الاجتماعي معن حميّة العدوان الصهيوني على مناطق في ريف دمشق الجنوبي والذي أسفر عن استشهاد عدد من المدنيين وتضرّر العديد من المنازل.

ورأى أنّ تصدي الدفاعات السورية للصواريخ المعادية وتدميرها قبل وصولها إلى أهدافها، يؤكد بأنّ الجيش السوري يمتلك قدرات عالية للردع والردّ، وعلى العدو الصهيوني أن يفهم بأنّ استمرار أعماله العدوانية ضدّ سورية ستكلفه أثماناً باهظة.

وقال حمية: إنّ تمادي العدو الصهيوني في غطرسته واعتداءاته ضدّ شعبنا في قطاع غزة وكلّ فلسطين، واستباحته الأجواء اللبنانية لاستهداف الأراضي السورية، هو تماد مُدان، وتصعيد خطير، وسيواجَه بالتصعيد، مؤكداً بأنّ دول وقوى المقاومة تمتلك كلّ عناصر القوة للردع والردّ، وما من أمر يشغلها عن أولوية مواجهة الاحتلال والعدوان.

وختم عميد الإعلام قائلاً: ندين بشدة العدوان الصهيوني على سورية وندين استباحة أجواء لبنان، كما ندين إعلان وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الذي اعتبر أنّ القانون الدولي لا يعارض قيام المستوطنات «الإسرائيلية» على الأراضي الفلسطينية المحتلة، ولذلك نحمّل الولايات المتحدة الأميركية كامل المسؤولية لأنها هي التي تدعم «إسرائيل» في عدوانها، وتنشر الفوضى وترعى الإرهاب وتزعزع الاستقرار وتنتهك القوانين الدولية…

20/11/2019                                                                      عمدة الإعلام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *