الرئيسةمركزي

العميد وهيب وهبي في يوم الجريح الفلسطينيّ: لن  نستكين حتى تحرير أسرانا من معتقلات الاحتلال الصهيونيّ

يصادف تاريخ الثالث عشر من آذار، يوم الجريح الفلسطينيّ الذي تمّ إقراره عام 1968. وفي هذه الذكرى أدلى العميد مسؤول الملف الفلسطيني في الحزب السوري القومي الإجتماعي وهيب وهبي بالتصريح التالي :

يطلّ يوم الجريح الفلسطيني هذا العام ولا يزال أبناء شعبنا الفلسطيني المقاوم على عهدهم بالاستمرار في خوض معركة الوجود ضد كيان عصابات الاحتلال.

ولأنها حرب نخوضها على كل الجبهات، فلا بد أن يتوزع المقاومون فيها بين شهيد وأسير وجريح.

وكما نزداد عزاً بكل شهيد يرتقي، فنحن أيضاً نفخر بجراح جرحانا لأنها “جراح أعزاء لا جراح أذلاء”، كما قال مؤسس الحزب السوري القومي الاجتماعي الشهيد أنطون سعاده.

في يوم الجريح الفلسطيني نتوجّه بالتحية إلى كل مقاوم قاتل وصمد وثبت على نهج المقاومة، وكان حاضراً لرد وديعة الدم إلى الأمة متى طلبتها.

ويبقى عهدنا لكل الشهداء والجرحى أن نحفظ دماءهم وتضحياتهم، وللأسرى في معتقلات الاحتلال الصهيوني وفي مقدمتهم الرفيق الأسير يحيى سكاف، ألا نستكين حتى تحريرهم.

 

13/03/2022                                                          عمدة الإعلام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *