الرئيسةمركزي

الحسنية في ذكرى حرب تشرين التحريرية: متمسكون بالمقاومة نهجاً وحيداً لتحرير أرضنا المغتصبة

بمناسبة العيد الثامن والأربعين لحرب تشرين التحريرية، أصدر رئيس الحزب السوري القومي الاجتماعي وائل الحسنية البيان التالي:

 

يطل علينا هذا العام العيد الثامن والأربعون لحرب تشرين التحريرية وقد حقق جيشنا القومي انتصارات جديدة على المجموعات الإرهابية التي عاثت قتلاً وإجراماً في الشام ولبنان والعراق. فتحية إلى جيش تشرين البطل الذي قدم عظيم التضحيات في مواجهة العدو الصهيوني، وكان معطاء ومقداماً هو ورفقاؤنا الأغرار في نسور الزوبعة وكل قوى المقاومة في مواجهة الإرهاب وكل محركيه وداعميه.

 

في العيد الثامن والأربعين لانتصار تشرين العظيم الذي ألحق بالمحتل هزيمة نكراء، نؤكد تمسكنا بالمقاومة بكافة أشكالها نهجاً وحيداً لتحرير أرضنا المغتصبة، ولتحرير كل بطل من أسرانا واستعادة كل حق منهوب من حقوق أمتنا.

إننا وفي هذه الذكرى التي تجسّد وقفة العز بكل مضامينها، نؤكد وقوفنا إلى جانب سورية ـ الشام في خوض معركة الدفاع عن أرضنا وشعبنا، والثبات على عهد المقاومة حتى تحرير الجولان وفلسطين كل فلسطين من الاحتلال الصهيوني والتصدي بكل ما أوتينا من قوة لمخطط تصفية المسألة الفلسطينية ولكل مشاريع الاستيطان والتهويد واتفاقيات التطبيع والهرولة.

 

لأرواح شهداء حرب تشرين التحريرية ولكل شهداء الأمة الذين ارتقوا في مواجهة الاستعمار والاحتلال والإرهاب بكل صنوفه، تحية ملؤها العز وعهد الاستمرار على نهج الصراع والمقاومة.

 

06/10/2021                                    عمدة الإعلام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *