الرئيسةمركزي

الحزب السوري القومي الاجتماعي أدان التفجيرين الإرهابيين في دمشق: الجرائم الإرهابية لن تثني سورية عن المضي قدما في تنفيذ قرارها بتحرير كل الأرض المحتلة من الإرهاب والإحتلال

أصدرت عمدة الإعلام في الحزب السوري القومي الاجتماعي البيان التالي:

 

يدين الحزب السوري القومي الاجتماعي التفجيرين الإرهابيين اللذين استهدفا صباح اليوم حافلة مبيت عند جسر الرئيس بدمشق، مما أدى إلى ارتقاء 14 شهيدا إضافة إلى الجرحى. وينوّه الحزب بجهود القوى الأمنية السورية التي تمكنت من تفكيك عبوة ثالثة كانت مزروعة في المكان ذاته، الأمر الذي حال دون استكمال الإرهابيين لمخططهم الإجرامي الهادف إلى إيقاع أكبر عدد ممكن من المواطنين المدنيين في المجزرة المرتكبة.

إنّ هذا العمل الإجرامي الإرهابي يأتي في التوقيت الذي تستكمل فيه الدولة السورية إعادة الأمن والاستقرار لبعض القرى والبلدات، واحتضان أبنائها وتسوية أوضاع من غررّ بهم وضلوا الطريق. ما يؤكد بأن رعاة الإرهاب وداعميه ومشغليه لا زالوا يستثمرون في الأعمال (الإرهابية في محاولة يائسة للضغط على سورية التي تصدّت بحزم وصمدت وانتصرت في حربها ضد الإرهاب.   

 

 يؤكد الحزب القومي أن كل الجرائم الإرهابية التي ارتكبت لن تثني الدولة السورية عن المضي قدما في تنفيذ قرارها الحازم بتحرير كل الأرض المحتلة من الإرهاب والإحتلال. ونحن إلى جانب جيشها الباسل جيش تشرين البطل في خوض معركة المصير والوجود ضد الإرهاب والتطرف والإحتلال بكل صنفوفه

 

إن الحزب السوري القومي الاجتماعي يبارك الدماء الزكية التي بذلها شهداء التفجيرين الإرهابيين، فهم ردوا إلى الأمة وديعتها، وافتدوا أبناء شعبنا على طريق سبقهم فيها الآلاف من الشهداء، فأثمرت تضحياتهم نصرا سيكتمل بين لفتة عين وانتباهتها.

 

20/10/2021                                                  عمدة الإعلام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *