الفروع

“الجهاد الإسلامي” احتفلت بانتصار المقاومة في غزة.. ووفد من “القومي” عزى بالشهداء وأكد الثبات على خيار المقاومة

نظمت “حركة الجهاد الإسلامي” في لبنان لقاء شعبيا بمخيم الرشيدية جنوب لبنان، بمناسبة الانتصار الذي حققته قوى المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة على العدو الصهيوني.  وقد أمت قاعة الشهيد الدكتور فتحي الشقاقي حشود من أبناء مخيمات صور، ووفود من الفصائل الفلسطينية والأحزاب والقوى الوطنية والقومية.

وقد حضر وفد من منفذية صور في الحزب السوري القومي الاجتماعي ضمّ ناموس المنفذية عباس فاخوري وناظر الإذاعة محمد صفي الدين وناظر التدريب وليد درويش وقدّم الوفد واجب العزاء بالشهداء، ومحييا صمود وانتصار مقاومة شعبنا.

ألقيت بالمناسبة كلمات، أكدت على أهمية الانتصار الذي حققته قوى المقاومة.. وقال أبو سامر موسى، عضو قيادة الساحة بحركة الجهاد الإسلامي  في لبنان، إن الوحدة التي تجلت بين كتائب المقاومة المسلحة، وصمود أبناء القطاع المحاصر، حققت الانتصار، وأجبرت حكومة العدو على وقف إطلاق النار وفقا لشروط المقاومة.

ومن جهته قال ناظر إذاعة منفذية صور في الحزب السوري القومي الاجتماعي، محمد صفي الدين، إن العدوان على غزة هو ترجمة فعلية لصفقة القرن، التي تطلق يد العدو الصهيوني لارتكاب المزيد من المجازر وجرائم القتل. وحيا الشهداء الأبطال والمقاومين وصمود ابناء شعبنا بمواجهة العدو اليهودي، وأكد الثبات على خيار المقاومة حتى تحرير كامل أرضنا القومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *