الرئيسةتربية وشبابمركزي

اجتماع طلابي بين “القومي” و”المردة” قرّر نشاطات مشتركة لتحصين الوحدة الوطنية وحماية عناصر قوة لبنان وسلمه الأهلي

عقد في مركز الحزب السوري القومي الإجتماعي اجتماع بين عمدة التربية والشباب في “القومي” وقطاع الطلاب والشباب في تيار المردة، حضره عن “القومي” عميد التربية والشباب رامي قمر وهيئة العمدة، وعن “المردة” مسؤول قطاع الطلاب والشباب جورج دحدح وأعضاء هيئة القطاع.

في بداية الاجتماع رحب قمر بوفد “المردة” مؤكداً على متانة العلاقة المشتركة والتي تصب في خانة المصلحة الوطنية العامة.

بدوره أكد دحدح عمق العلاقة المشتركة وحرص الجانبيين على تغليب المصلحة الوطنية.

المجتمعون ناقشوا نقاطاً ومقترحات لتفعيل العمل الطلابي والشبابي لا سيما في الجامعات،  وكان تشديد على أهمية القيام بنشاطات مشتركة، حول العديد من القضايا التي تهم كل المواطنين من دون استثناء، وخصوصاً الطلاب.

وأكد المجتمعون على محورية دور الشباب والطلاب في هذه المرحلة الدقيقة التي يمر بها لبنان، والتحديات العديدة التي يواجهها على الصعد الاقتصادية والاجتماعية والسياسية، ورأوا أن المصلحة الوطنية تقتضي وعي المخاطر التي تتهدد البلد، فالأزمات على حدتها وتفاقمها ليست كلها مستعصية على الحلول، بل اننا نشهد ضغوطاً لتعميق الأزمات، وجعلها منصة لاستهداف وحدة لبنان واللبنانيين واستهداف عناصر قوة لبنان المتمثلة بثلاثية الجيش والشعب والمقاومة.

واعتبر المجتمعون أن ممارسات الاستئثار والمحاصصات لا تبني دولة، وأن مصلحة لبنان تحتم على الجميع السير في طريق الاصلاح الجذري، بدءاً من القوانين العصرية ووصولاً إلى بناء الدولة المدنية العادلة والقوية.

هذا واتفق المجتمعون على نشاطات مشتركة سيتم الاعلان عنها لاحقاً، بغرض تحصين الوحدة الوطنية وحماية عناصر قوة لبنان وسلمه الأهلي.

6/3/2020                                                                      عمدة الإعلام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *